الأخبار


01/08/2018
بيت الزكاة يوزع ( 13230 ) حقيبة مدرسية لأبناء الأسر المحتاجة

يتمتع المجتمع الكويتي بنسبة عالية من المتعلمين فيه ولكن في نفس الوقت هناك فئات من أفراد مجتمعنا تجد صعوبة بالغة في تعليم أبنائها وضمان استمرار هذا التعليم إلى مراحله النهائية أما لمحدودية دخول هذه الأسر أو بسبب عدم وجود دخل مالي ثابت. فمشروع حقيبة الطالب هو احد الوسائل الجديدة التي قام بيت الزكاة بتبنيها منذ عام 1993م لدعم أبناء الأسر المحتاجة تعليمياً والتخفيف عن كاهلهم بتحمل المصروفات المستحقة لهذه الدراسة .

 

وفي هذا الصدد صرح مدير إدارة المشاريع والهيئات المحلية موسى محمد الجمعة أن الحقائب ستوزع على أبناء الأسر المستحقة و ابناء الارامل والايتام والأسر التي لديها بطاقات تموين تابعة لمراقبة التبرعات العينية في بيت الزكاة ممن لديها أبناء في مراحل التعليم الابتدائي والمتوسط والثانوي حيث تبلغ قيمة المساهمة بحقيبة مدرسية واحدة ( 7,250 د.ك – سبعة دنانير ومئتان وخمسون فلس ) كما وضح الجمعه أن حقيبة الطالب تشتمل على الحقيبة والدفاتر والأقلام ومعظم المستلزمات المدرسية الاخرى التي يحتاجها الطلاب  من حيث جنس الطالب  ( ذكر أو أنثى ) مع مراعاة المرحلة الدراسية .

 

ويستهدف المشروع تقديم (13230) حقيبة مدرسية للطلبة المعسرين ، وتبلغ تكلفة المشروع الإجمالية (95,917.500  دينار ) ، اذ يتم تمويل الجزء الأكبر منه من ريع أموال صندوق الصدقة الجارية إلى جانب تبرعات المحسنين الكرام.

ويمكن للمحسنين التبرع للمشروع بـ 7,250 دنانير لتوفير الحقيبة المدرسية للطالب وذلك عن طريق التبرع المباشر في المراكز الايرادية لبيت الزكاة ، أو عن طريق موقع بيت الزكاة على الإنترنت .

 

وأشار الجمعة إلى أن بيت الزكاة يستقبل التبرعات في مقره الرئيس في منطقة جنوب السرة وسائر فروعه ومراكزه الإيرادية المنتشرة في مختلف مناطق الكويت وفي ختام تصريحه شكر مدير إدارة المشاريع والهيئات المحلية موسى محمد الجمعة  كافة المحسنين والمحسنات في بلد الخير والعطاء الذين يدعمون بيت الزكاة بزكواتهم وصدقاتهم ويشاركون في تنفيذ مشاريعه وأنشطته .