مكتب القاهرة


مصر في قلب الكويت

  1. العلاقات الكويتية المصرية:

العلاقات الكويتيّة المصريّة كانت ومازالت نموذجاً متميزاً ورائداً على كافة الأصعدة ، وقد شهدت محطات مهمة ستُذكر في سجلات التاريخ وذاكرة الشعبين ، فخلالها نجد أن دولة الكويت قيادة وحكومة وشعباً لطالما أعلنت حرصها على تعزيز علاقاتها مع مصر وتدعيم تلك العلاقات حفاظاً على رابطة الأخوّة التي تربط البلدين الشقيقين والمصالح المشتركة التي تجمعهما.

إنّ العلاقات الكويتيّة المصريّة قديمة تزداد متانة بمرور السنين وستبقى دائماً علامة مضيئة للتعاون والتنسيق وسيعمل الجميع معاً لتعزيزها وتدعيمها حفاظاً على المصالح المشتركة وتحقيقاً للوفاق العربي بما من شأنه تحقيق الأمن والاستقرار والازدهار والرقى .

 وليس أدلّ على عمق هذه الروابط الأخويّة بين الشعبين الشقيقين من توقيع بروتوكول إنشاء المكتب الكويتى للمشروعات الخيريّة بين وزارة الأوقاف والشئون الإسلاميّة في الكويت ووزارة الأوقاف المصرية لإعطاء المكتب وأعماله الإنسانيّة والخيريّة الصفة القانونيّة والذي كان من ثماره تحقيق العديد من الإنجازات الملموسة في مختلف المجالات الإنسانيّة والخيريّة ، وذلك بناءً على رغبة المحسنين فى دولة الكويت وحبّهم للعمل الإنساني والخيري في بلدهم الثاني جمهوريّة مصر العربيّة .

هكذا تتواصل مسيرة الإخاء والمحبّة بين البلدين ويمتّد شريان الأمل ليربط ما بين النيل والخليج ضارباً أروع الأمثلة وأعظم النماذج التي تجسد التعاون العربي في أزهى صوره ولم يكن هذا العرض السريع للعلاقات الثنائية بين الكويت ومصر إلّا غيضاً من فيض يروي أبناء الشعبين معاً ويرعى طموحهم المشترك نحو مزيد من التقدّم والتنمية والاستقرار.

 2. فعاليات شارك بها المكتب:

الاحتفال السنوي بالعيد الوطني الخامس والخمسين لدولة الكويت في فبراير 2016 .

حفل مبرّة طاهر البغلي للابن البارّ لتكريم الأسر الكويتيّة في جمهوّرية مصر العرّبية فبراير 2016 .

ملتقى الأيتام السّابع في دولة الكويت ابريل 2016 .الأسبوع الكويتي التّاسع في جمهورية مصر العربية في نوفمبر 2016 .